إنخفاض حاد في عدد طلبات اللجوء “مادة 9مكرر” في بلجيكا

،شهد عدد الطلبات الخاصة باللاجئين للحصول على أوراق الإقامة في بلجيكا والمعروفة بالمادة ٩ مكرر ، إنخفاض كبير ، وذلك في الفترة ما بين شهري مارس ويونيو في العام الجاري حيث بلغت عدد الطلبات المقدمة 1422 طلب ، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي والتي وصل عدد الطلبات فيها إلى 2388 طلب .

ومنذ مارس الماضي إضطر المتقدمين لدفع 225 يورو مناسبة ، كرسوم خاصة على الكبار فقط لمتابعة الإجراءات القانونية لدى مكتب الأجانب تدخل خزينة الدولة ، ولا تطبق هذه الرسوم عل الأطفال الذين ينتمون لعائلة واحدة ، وقد تم تحديد هذه الرسوم على طالبي اللجوء حتى يتسني للحكومة عدم السماح للاجئين من إساءة إستخدام القوانين وعدم السماح لهم بالتلاعب بها .

لم يفاجأ وزير الدولة للجوء والهجرة تيو فرانكينمن هذا الإنخفاض ، فهذا كان من تخطيطه من أجل الحد من ظاهرة التلاعب بالقوانين من قبل بعض الأشخاص اللاجئين ، ولكي يحاول كبح جماح العدد الكبير في الطلبات اللامنتهية على حد تعبيره .

وقال السيد فرانكين : “ إجراءات التقدم الأول مجانية بشكل كامل ، ولكن من يريد التقدم بطلب لجوء آخر عليه أن يدفع الرسوم لكي يتسنى له تقديم يد المعاونه له ، وأيضاً نحد من الزيادة الرهيبة في عدد الطلبات المقدمة من قبل المتلاعبين بالقانون ” .

وأضاف السيد فرانكين :” بعض الأشخاص يسيئون إستخدام القانون لإطالة الإجراءات ، وهذا الأمر غير مقبول ولن نسمح في إستخدامه ، ولكن هناك حالات سيتم النظر إليها بعين الإعتبار ” .