La marche contre la peur

إلغاء مسيرة ضد الخوف ببروكسل خوفا من وقوع هجوم

بلجيكا 24 – ذكرت قناة RTL-TVI خلال نشرتها الإخبارية مساء يوم أمس الثلاثاء أن المسيرة ضد الخوف التي كان من  المقرر أن تنظم بوسط بروكسل يوم 27 مارس الماضي، ترحما على ضحايا هجمات بروكسل لم تلغ بسبب قدرة الشرطة في الميدان، وإنما تم إلغاؤها بسبب تهديد جديد بوقوع هجوم وشيك.

وكان وزير الداخلية جان جامبون وعمدة بروكسل إيفان مايور قد قالا : “بالنظر إلى قدرة الشرطة في الميدان ولأن الأولوية تتجه إلى التحقيق الجنائي، فإننا ندعو إلى عدم التظاهر”.

وتقول RTL-TVI أنه وفقا لمعلومات صادرة من مصادر في الشرطة، “فإن إلغاء المسيرة ضد الخوف قد تأثر بتهديد إرهابي تم تحديده”.

“يمكن أن نقرأ في وثائق، أنه ورد ذكر رجلين وهما بنحطال مصطفى الذي سيكون مسؤولا عن تنظيم هجوم إرهابي خلال تجمع المواطنين. فيما سيكون المسمى عطار ياسين جزءً من هذا المشروع، وهو ابن عم الشقيقين البكرواي. وكان بنحطال مصطفى وعطار ياسين معروفين جيدا لدى العدالة”.

وألقي القبض في النهاية على مصطفى بنحطال  البالغ 40 سنة يوم 17 يونيو، واتهم بالإعداد لارتكاب هجوم في المنطقة الواقعة بساحة روجييه خلال مباريات اليورو 2016 لكرة القدم. والرجل هو عم الشقيقين البكراوي، انتحاريي هجمات باريس. فيما ياسين عطار هو ابن عم هذين الأخيرين وشقيق أسامة عطار العقل المدبر للهجمات البلجيكية والذي لا يزال في حالة فرار.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *