train-entre-Charleroi-et-Nivelles

إلغاء القطارات بين شارلروا ونيفل بعد العثور على قنبلة

كشف العمال الذين يشتغلون بموقع موقف السيارات الخاص بمحطة Luttre في Pont-à-Celles عن وجود قنبلة صباح اليوم الجمعة. وتم إنشاء محيط أمني حول المكان. ووصل خبراء في إزالة الألغام إلى عين المكان. فيما توقفت حركة القطارات بين جنوب شارلروا و نيفيل  لأجل غير محدد وفق ما أفادت به أنفرابل. ووضعت شركة SNCB خدمة الحافلات بين المحطتين.

أشارت قوات الأمن إلى أن عمالا يشتغلون في موقع توسيع موقف  السيارات التابع لمحطة Luttre اكتشفوا قنبلة اليوم الجمعة في حدود الحادية عشر صباحا. وتوقف العمل على الفور. وقامت الشرطة المحلية بمنطقة Brunau (Fleurus و Pont-à-Celles و Les Bons Villers) بإنشاء محيط أمني يطوق المكان.  كما وصل خبراء من خدمة إزالة الألغام والمتفجرات إلى المكان لإبطال مفعول القنبلة وإزالتها.

ولذلك، حسب ما يقول متحدث باسم أنفرابل فقد توقفت حركة السكك الحديدية على الخط 124 الذي يربط جنوب شارلروا ببروكسل. وسيتم إيقاف القطارات القادمة من بروكسل في محطة نيفل أو محطة Braine l’Alleud. كما قامت  شركة SCNB بالاستعانة بخدمة الحافلات بين جنوب شارلروا ونيفل. ويتعين على الأشخاص  الذين  يقصدون بروكسل  المرور عبر Ottignies بركوب قطار الخط 140. وعلاوة على ذلك، فلن يعمل أي قطار أيضا بين Luttre و Manage.