إلغاء الألعاب النارية واحتفالات رأس السنة ببروكسل

بلجيكا 24 – قرر عمدة بروكسل إيفان مايور إلغاء الاحتفالات المخطط لها بمناسبة ليلة رأس السنة الميلادية، بما في ذلك الألعاب النارية التي كانت ستقام بساحة Brouckère.

وتقرر الإلغاء ليلة الأربعاء، أي عشية الحدث، وذلك لأسباب مرتبطة بخطر حدوت هجمات إرهابية. ولذلك فكل برنامج الاحتفالات، الذي أعلنت عنه المدينة يوم 29 ديسمبر، معني بهذا القرار. وبالتالي فقد تم إلغاء الألعاب النارية، وعروض الترفيه المخطط لها بشارع Anspach وكذلك ليلة الموسيقى مع منسق الأغاني.

ويقول إيفان مايور أنه تم اتخاذ القرار بناءً على آخر تقرير للهيئة التنسيقية لتحليل التهديد (Ocam)، وبناءً على محادثة مباشرة مع وزير الداخلية جان جامبون وما تبين من اجتماع مركز الأزمات ليلة الأربعاء. يقول العمدة : “أشار مركز الأزمات إلى أن الخطر كبير حول الحدث”. ويضيف : “إن المستهدف هو الأعداد الكبيرة من الأشخاص”. وأشار إلى أن عدد المحتفلين الذين تجمعوا في وسط بروكسل للاحتفال بقدوم العام الجديد بلغ 100 ألف محتفل في السنة الماضية.

ويتابع قائلا : “ورغم كل شيء سيتم نشر عناصر الشرطة بقوة في وسط المدينة ليلة رأس السنة وسيستمر كل شيء. وهذا لا يعني أن كل شيء سيكون مغلقا. وستسمح المطاعم والحانات والحفلات الخاصة بإقامة الاحتفال”. وأشار العمدة إلى أن القرار كان “صعبا”.  وستظل احتفالات عيد الميلاد مفتوحة اليوم الخميس إلى حدود السادسة مساءً وستستمر بشكل طبيعي إلى غاية يوم الأحد القادم إلى حدود العاشرة ليلا.