la ministre flamande de l'Intégration, Liesbeth Homans (N-VA)

إلزامية اجتياز اختبار في الهولندية بعد متابعة دورة الحصول على حق المواطنة بالفلاندرز

كتبت : فاطمة محمد

 

قالت وزيرة الإدماج الفلامانية Liesbeth Homans من (N-VA) أن إلزامية الوسائل ستفسح المجال لإلزامية النتائج في إطار دورة الحصول على حق المواطنة بالفلاندرز، اعتبارا من 1 يناير المقبل.  ولن يشكل الموقف الأوروبي حول هذه النقطة بعد الآن مشكلة.

 

وفي نهاية الدورة فإن منح المواطنة لن يتم تلقائيا، ولكن فقط بعد اجتياز اختبار في الهولندية. ففي نظر الوزيرة، الشهادة الممنوحة بنهاية الدورة، التي لم يعد لها اليوم إلا قيمة قليلة تذكر، سوف يصبح لها بذلك المزيد من الوزن لأن أرباب العمل سيعرفون إلى أي مستوى يتقن المرشح للعمل اللغة الهولندية.

 

ولا زال من الممكن كذلك فرض غرامة مالية إذا لم يشارك المرشح في نصف الدروس.

 

وحاليا، فإن الشخص الذي يتابع بالضرورة دورة للحصول على حق المواطنة بالفلاندرز سيحصل تلقائيا على شهادة في ختام الدورة. ويعتمد هذا النظام على التزام في الجهد.

 

وتفتح أوروبا الآن إمكانية الانتقال إلى إلزامية النتائج. وقد قضت محكمة العدل الأوروبية بالفعل في يونيو أن الدول الأعضاء يمكنهم أن يجعلوا اجتياز دورة في المواطنة عن طريق مجموعة من الشروط.  ولا يجب المطالبة بمستوى معرفة مرتفع، وعلى الدول الأعضاء مراعاة الظروف الشخصية (العمر، درجة محو الأمية…) بالنسبة للمرشح. كما أن رسوم التسجيل لا يمكن أن تكون بالتالي مرتفعة.

 

وتؤكد السيدة الوزيرة أن النظام الفلاماني يلبي هذه الشروط.