إقليم بروكسل يعتذر عن سوء تنظيم عيد الأضحى

بلجيكا 24 – قدم رئيس إقليم بروكسل Rudi Vervoort من (PS) صباح اليوم الأربعاء اعتذار حكومة بروكسل للأشخاص الذين عانوا من عواقب تنظيم  المسلخ المؤقت ببروكسل، والذي تم إسناد إدارته إلى شركة خاصة. وقال غاضبا أنه لاحظ أن شركة ITC لم توف بالتزاماتها سواء تجاه المسلمين أو تجاه إقليم بروكسل، وأعلن أنه لجأ إلى طلب خدمات محامي لدراسة أفضل طريقة لتعويض الأشخاص المتضررين والحصول على تعويض من الشركة.

وبحسب قول السيد Vervoort، سيتم تقديم الحصيلة الدقيقة لدورة عيد الأضحى لسنة 2016 في القادم من الأيام، بالتشاور مع كافة الأطراف المعنية من أجهزة إقليمية وبلديات وجمعيات مسلمة.

وفي تصريح لوكالة الأنباء البلجيكية، أشار Rudi Vervoort إلى أن المناقصة الخاصة بإنشاء مسلخ عصري متنقل، يسمح لسكان بروكسل من المسلمين بعيش حياتهم الدينية في احترام صارم للإطار القانوني والصحي الذي تم الإعلان عنه، “لمواجهة التحدي المتمثل في قانونية مواقع الذبح المؤقتة التي كانت تنظمها البلديات إلى غاية سنة 2015”.

وفازت شركة ITC التي يوجد مقرها بـ Lokeren والمتخصصة في صناعة اللحوم وذات تجربة قوية وإيجابية في مجال المسالخ المتنقلة بنامور. ووفقا لرئيس الإقليم، فقد أبرمت هذه الأخيرة اتفاقا مع الجمعيات المسلمة المحلية من أجل الإشراف على تنظيم الحدث بطريقة مناسبة، واتفاق آخر مع منطقة بروكسل العاصمة. وأكدت بالخصوص على قدرتها على ذبح 2.500 خروف خلال ثلاثة أيام في مسلخها المتنقل.

وتم تسجيل 655 شخصا فقط للاستفادة من عمليات الذبح التي تقوم بها شركة ITC. يقول Rudi Vervoort : “وبالتالي كان ينبغي ذبح 655 خروف، بدون مشاكل اعتبارا من اليوم الأول لعيد الأضحى”. ويلوم شركة ITC من خلال أوجه القصور المتعددة على “إفساد الاحتفال السنوي الرئيسي”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *