إغلاق نفق مونتغومري أما حركة المرور بسبب تحرك كتلة خرسانية

بلجيكا 24 – سيتم إغلاق نفق مونغومري ببروكسل ما بين شهرين إلى ثلاثة أشهر. فالسلطات ليس لديها أي خيار. إذ تحركت كتلة خرسانية  بـ 8 سنتيمترات، ومن المتوقع أن تقع مباشرة على رأس السائقين. وتم إغلاق النفق الذي يربط Meiser بشارع الجنرال جاك في كلا الاتجاهين. ويتم التحقق من الوضع هذا الصباح.

يقول أحد صحفيي RTL الذي حضر بعين المكان منذ الثامنة صباحا : “ليس هناك بدائل كثيرة بالنسبة لهؤلاء السائقين. وأغلبهم يخرجون من الطريق السريع E40 عند Meiser، ويعتبر نفق مونتغومري ممرا لا بد منه بالنسبة لهم. وأنا عند مدخل الممر باتجاه La Cambre، وهنا يتم توجيه سائقي السيارات نحو الطريق الضيق الذي يؤدي إلى مدار مونتغومري. ومنذ أكثر من ساعة، لا يتوقف الطابور عن النمو، وهؤلاء السائقون… مضطرون إلى مداواة متاعبهم بالصبر”.

 

تقول إحدى السيدات : “أعتقد أن ذلك سيكون أصعب من المعتاد، وبما أنني ممرضة في الرعاية الصحية المنزلية، أعتقد أن ذلك سيكون عادلا. لقد فكرت بالفعل في إيجاد طريق آخر”. ويقول سائق آخر : “سآتي باكرا لأعمل. ليس لي الكثير من الخيارات. إنه الجحيم”.

وبهذا الوقت، ما يقرب من ثلاثة آلاف سيارة تعبر هذا النفق في الساعة. ولذلك من الضروري إيجاد طريق آخر.

وأشار Olivier Maingain عمدة Woluwe-Saint-Lambert إلى أن بلديات Woluwe-Saint-Lambert و Woluwe-Saint-Pierre و إيتربيك تقوم بإعداد قرارات للشرطة بشأن نفق مونتغومري. ومن المتوقع تنفيذها ابتداءً من اليوم الخميس أو صباح يوم غد الجمعة.

وستفرض القرارات الإغلاق والعمل الفني، وستأمر ببدء الأشغال على وجه السرعة، والتي ستكون بدون شك أشغالا ذات طبيعة نهائية. ولن يتم السماح بإعادة فتح النفق إلا حين يؤكد مكتب الدراسات أنه لم يعد هناك خطر على المستخدمين. وستعقد البلديات الثلاث اجتماعا بلديا صباح يوم الجمعة في منطقة كلية الشرطة. ولا يزال الاجتماع الفني  جاريا صباح اليوم الخميس.

وحاليا، تم إغلاق النفق أما حركة المرور في كلا الاتجاهين على الخط الذي يربط Meiser بـ Bois de la Cambre. فيما لم تكن ولن تكون هناك على الأرجح حركة للترمواي، فالمشاكل التي تمت ملاحظتها تتعلق بطريق المستودع، حسب ما أشار إليه عمدة إيتربيك Vincent De Wolf.