allocation universelle

إعانة شاملة بـ 600 يورو شهريا في بلجيكا

بلجيكا 24 – ذكرت صحيفة La Libre Belgique , أن المنتدى المالي بلييج تحت عنوان : “دخل الاستقلال الذاتي للجميع : هل هو وسيلة لحل الدين الاجتماعي؟” , لمناقشة إمكانية أن يتلقى كل بلجيكي من الدولة إعانة شاملة بـ 600 يورو في الشهر، من دون شروط.
و قال Philippe Defeyt رئيس مركز الخدمات الاجتماعية في نامور , و الأمين العام الأسبق لحزب Ecolo , و هو أيضا أحد أبرز المشاركين في المؤتمر : “يأخذ نموذجي ما هو الأفضل في تاريخ الضمان الاجتماعي , بمعنى أنه تأمين اجتماعي حقيقي بالنسبة للذين يفقدون عملهم أو الذين يصلون إلى المعاش أو الذين يمرضون , ينجم عنه تضامن شامل يترجم عمليا بدخل أساسي يمنح لكل واحد 600 يورو شهريا بالنسبة للبالغين و 300 يورو بالنسبة للأطفال اقل من 18 سنة”.
و أضاف : “و يستطيع الشخص أن يراكم في الواقع , أجرته مع دخله الأساسي , و لكن من الواضح أن هذه الأجرة ستكون بطبيعة الحال أقل قليلا مما هي عليه اليوم , و هو يلغي الجزء المعفي من الضرائب الذي يستفيد منه كافة الدخل في بلجيكا , و سنؤدي المزيد من الضرائب و لكن سنحصل على نوع من الإعفاء الضريبي , و بالتالي فبالنسبة لكثير من الناس , أعتقد أنا سنلعب إلى جانب الحياد”.
و أشار Defeyt إلى أن مبلغ الـ600 يورو , يسمح حاليا بأفضل توازن ممكن بين الاعتبارات المتعلقة بالميزانية و الرغبة في إدخال تغيير كبير في السلوك , حيث قال : “يمكن لأي كان أن ينال 600 يورو بكل حرية دون قيود للأنشطة التي يرغب في جلبها , و للتغيير الذي يأمل في المساهمة فيه , و لأنشطة اقتصادية أو جمعوية أو غير سوقية التي يريد إطلاقها , و المزيج الذي يجلب حقا شيئا مهما هو هذا الاستقلال الذاتي”.
و أوضح Philippe Defeyt أن التكلفة السنوية لهذه الإعانة الشاملة بالنسبة للدولة , ستكون في حدود 37 مليار يورو , و هو المبلغ الذي قد يصل إلى أكثر من 100 مليار يورو إذا أضفنا إليه 29 مليار يورو المخصصة للإعانات الاجتماعية الحالية , و يتعلق الأمر بتكلفة تمثل أقل من ربع الثروة الوطنية .
و يذكر أن الضمان الاجتماعي في تنظيمه الحالي لا يزال موجودا بشكل جزئي , و مع ذلك سنرى انخفاضا في المعدلات و لن يكون هناك أبدا فوارق بين أرباب الأسر و الوحيدين و المتعايشين , كما يستطيع الأجانب الاستفادة أيضا من هذه الإعانة في حالة إدماجهم في النظام الضريبي البلجيكي , و بالمقابل لن يحصل الموظفون الأوروبيون الذين يؤدون ضرائبهم في أماكن أخرى على الإعانة .
أما بالنسبة لكيفية توفير هذه الأموال , فعلق Philippe Defeyt , قائلا : “هناك مصدران للمال : الفوائد الاجتماعية الحالية التي سنقوم بإعادة تدويرها , و مجموعة كبيرة من التعديلات الضريبية , مثلا يمكننا إلغاء التخفيضات الضريبية للأطفال المعالين , و يمكننا إلغاء الحاصل الزوجي , و العديد من الثغرات الضريبية التي ليس لها ما يبررها في مثل هذا النوع من النهج “.