Martin, 11 ans,

إطلاق نار على طفل يلعب بدراجة نارية ذات دفع رباعي في Leuze-en-Hainaut

بلجيكا 24 – جرح طفل يبلغ 11 سنة  برصاصة يوم الاثنين الماضي في Blicquy بـ Leuze-en-Hainaut. فقد كان مارتن يلعب برفقة صديقه وهو يقود دراجته رباعية الدفع حين قام أحد الجيران ويدعى مارتن، وكان غاضبا من الضجيج الذي تصدره الدراجة، بإطلاق النار عليه مثل الأرنب. وفتح تحقيق في الموضوع بتورناي. ورفض قاضي التحقيق التعليق على هذه القضية.

 

قال Frédéric Bariseau نائب المدعي العام  بتورناي المكلف بالتواصل مع الصحافة صباح اليوم الجمعة : “لقد تم التعرف على مرتكب الحادث وتم الاستماع إليه في اليوم الموالي. ومع ذلك، وبطلب من قاضية التحقيق السيدة Jacqueline De Mol، فلن يكون هناك أي تعليق، ولا أي معلومة بشأن هذه القضية، لا اليوم ولا في وقت لاحق. إنها قضية حساسة. وتريد قاضية التحقيق تجنب أي ضغط، حتى داخل القرية”. ومن غير المعلوم ما إذا تم إصدار مذكرة اعتقال.

 

وقد كشفت صحيفة Nord-Eclair من مجموعة Sudpresse عن هذه القضية صباح اليوم الجمعة على أعمدتها. وتعود الأحداث إلى الاثنين الماضي بعد الظهر . فبعد عودته من المدرسة، كان مارتن الذي يبلغ 11 سنة يلعب بدراجته النارية رباعية الدفع مع أحد أصدقائه في ملكية خاصة حين شعر بألم حاد في صدره. وفي البداية، نقل الطفل إلى مصحة Ath حيث شك الأطباء في مشكلة قلبية. وهناك اكتشف الأطباء مكان عيار ناري على مستوى الصدر. وكانت قذيفة من عيار22 قد اخترقت رئتيه وتوقفت على بعد ملمترات قليلة من القلب. وبعد استقرار حالته، تم نقل الصبي على وجه السرعة إلى مركز الملكة فابيولا ببروكسل، حيث خضع لعملية جراحية تكللت بالنجاح.

 

وكان الصبي الذي استقرت حالته وأصبح في مأمن من الخطر، على وشك الموت. وكان مرتكب الجريمة هو أحد الجيران الذي غضب من الضوضاء الناتجة عن الدراجة رباعية الدفع، فأخذ بندقيته وأطلق النار باتجاه الصبي.