Me Nabil Khoulalène

إطلاق سراح جهادي سوري لعدم وجود أدلة

أطلق سراح المواطن السوري، والذي كان قد ألقي القبض عليه في مطار Gosselies سبتمبر الماضي للاشتباه في انتمائه لمنظمة إرهابية، من قبل قاضى التحقيق اليوم الثلاثاء.

 

وبعد سبعة أشهر من التحقيق وتكوين لجنة قضائية في النرويج، لم يتم العثور على أي دليل إدانة من قبل المحققين، باستثناء بعض الصور التي وجدت بحوزته لحظة اعتقاله.

 

وأكد المحامى Nabil Khoulalène أن موكله المدعو Eahya El Aani و البالغ من العمر 24 عاما والذي تم اعتقاله في 24 سبتمبر من العام 2014 في مطار Gosselies قد تم إطلاق سراحه من قبل قاضى التحقيق.

 

في ذلك الوقت، تم إصدار مذكرة توقيف بتهمة المشاركة في منظمة إرهابية. ووجد بحوزته لحظة اعتقاله بطاقة ذاكرة تحتوى على صور للتجاوزات الحاصلة في سوريا في طريقها إلى النرويج. وأوضح انه كان يريد الانضمام إلى عائلته في هذه الدولة الاسكندينافية وأنه سيستخدم هذه الصور للتنديد بالوضع العام في وطنه.

 

وأضاف المحامى: ” بعد سبعة أشهر من التحقيق لم يتم العثور على أي عنصر إدانة آخر سوى تلك الصور. كما أكدت النيابة القضائية بالنرويج كلام موكلي.

 

وقرر القاضي إطلاق سراح المشتبه به لعدم وجود أدلة. ومع ذلك، سيظل المشتبه به في الأراضي البلجيكية ولن يتركها ما لم يتم تسوية الدعوى.

 

Belg24