إضراب مطار بروكسل : النقابات ترفض مقترح وزيرة النقل

اقترحت وزيرة النقل اجتماعا يوم 10 سبتمبر المقبل وهو تاريخ وجدته (CGSP) بعيدا جدا، وهددت بتصعيد إجراءاتها.

 

وقد رفضت النقابة الاشتراكية (CGSP) التي تنظم مع نظيرتها الليبرالية إضرابا بمطار بروكسل، اقتراح وزيرة النقل Jacqueline Galant بعقد اجتماع يوم 10 سبتمبر. وتعتقد النقابتان أن هذا التاريخ بعيد جدا وهددت من جديد بتشديد إجراءاتها.

 

ويعيش مفتشو المطار حالة من القلق بشأن وضعيتهم. إذ بسبب التهديد الإرهابي المرتفع، كان عليهم أن يفوضوا جزءا من مهامهم للشرطة، ويخشون من أن الحكومة قد تمنح المزيد من المهام لشركات خاصة. كما يشعرون بالقلق تجاه السلامة بالمطار.

 

وتستمر السيدة Galant في التفكير بأنه يجب أولا دراسة الوضعية بعمق. وقد قالت لمكتبها : “رغبتهم لم تسقط في أذن صماء، ولكن، ليس من الحكمة إيجاد حل لها في هزتين من ذيل الحمل. يجب أولا دراسة كل شيء بشكل صحيح”.

 

الوزيرة ليست في الخارج، ومع ذلك تطلب شهرا لتوضيح الموقف. ولهذا السبب دعيت النقابتان يوم 10 سبتمبر، ولكن النقابتان تعتقدان أن هذا التاريخ بعيد جدا. يقول Bart Neyens من النقابة الاشتراكية : “نطالب باجتماع في 15 أغسطس”. “وسنُعلم الوزيرة يوم الأربعاء، مع تحديد موعد نهائي لاتخاذ إجراءات صارمة”.

فاطمة محمد