إسبانيا : النازيون الجدد يحتلون مبنى تابعا لوزارة العمل والشرطة تطردهم منه

قالت مصادر أمنية إسبانية أن 14 شخصا من النازيين الجدد احتلوا مبنى قديما تابعا لوزارة العمل بشارع بريتن دي لوس هيريروس بمدريد وكان برفقتهم طفل في الثانية من العمر. و يعرف النازيون الجدد بتقديم المساعدات للمعوزين الإسبان فقط.

وقد احتل هؤلاء الأشخاص المبنى منذ عدة شهور، وهم من أعضاء مجموعة “هوغاز سوسيال مدريد” راميرو ليديسما، من اليمين المتطرف ومن الحركة الإجتماعية  الثورية.

وتدخلت الشرطة الإسبانية لطردهم من المبنى، إذ تدخل نحو 40 عنصرا من عناصر مكافحة الشغب لإخلاء المبنى. وحسب تصريحات ألفونسو خوسيه فرنانديث دييث قائد شرطة مدريد فإن عملية الإخلاء تمت دون حوادث.

وبحسب وسائل إعلام محلية فإن الشرطة قد اضطرت، في 24 ابريل المنصرم، إلى تأجيل قرار إخلاء المبنى الذي أصدرته المحكمة  بناءً على طلب من المالك. وكان التأجيل بسبب تهديد امرأة من المجموعة بإلقاء نفسها من الشرفة.

وكان أعضاء آخرون من نفس المجموعة قد احتلوا مبنى آخر بحي تطوان بمدريد، لكن الشرطة أخلت المكان وأجلتهم عنه.

Belg24