a cour d'appel de Bruxelles

إدانة ثلاثة شبان من فيلفورد غادروا إلى سوريا

بلجيكا 24 – أدانت محكمة الاستئناف ببروكسل اليوم الاثنين ثلاثة بلجيكيين، ينحدرون من فيلفورد، كانوا قد غادروا إلى سوريا، بعقوبة السجن لمدة 4 و5 سنوات.  وقد غادر اثنان منهم إلى سوريا في مارس 2013، للانضمام إلى القتال المسلح، ولكن عاد أحدهما إلى بلجيكا بعد فترة وجيزة. بينما لم يغادر الثالث البلاد في نهاية المطاف، بسبب اعتقاله بتهم أخرى.

وكان المشتبه بهم الثلاثة وهم : محمد أكيشوح، وأنس كوندين وزهير ب. أفرادا في مجموعة شباب فيلفورد الذين تطرفوا على يد فؤاد بلقاسم ، الشخصية الأبرز في تنظيم Sharia4Belgium.

وفي مارس 2013، غادر محمد أكيشوح وأنس كوندي إل ىسوريا، مصحوبين بشخص ثالث وهو محمد صادق الشرابي. ولم يبق محمد أكيشوح هناك إلا إلى غاية أبريل 2013، ولكنه مع ذلك، قد ساعد على مراقبة وتعذيب Jejoen Bontinck الذي أدين هو أيضا بجرائم إرهابية.

وفي وقت لاحق، قام محمد صادق الشرابي بتتبع خطاه في أواخر يونيو 2013. وبدأ في الإعداد  في بلجيكا لمغادرة جديدة نحو سوريا مع زهير ب. ولكنه غادر في نهاية المطاف لوحده، لأن هذا الأخير كان قد اعتقل في جرائم أخرى.

وفي نوفمبر 2014، أدانت المحكمة الجنائية محمد صادق الشرابي بالسجن 7 سنوات وأنس كوندي بالسجن 6 سنوات في حين وجد زهير ب. ومحمد أكيشوح نفسيهما معاقبين بالسجن أربع سنوات. وتمت تبرئة محمد أكيشوح من التهم الموجهة إليه فيما يتعلق بـ Jejoen Bontinck.

وأكدت محكمة الاستئناف اليوم الاثنين عقوبة محمد أكيشوح وزهير ب. فيما تمت معاقبة أنس كوندي  بالسجن 5 سنوات، بينما لم يقم محمد صادق الشرابي باستئناف الحكم الصادر ضده.

وعلاوة على ذلك، أمرت محكمة الاستئناف بالاعتقال الفوري للمتهمين.