إدانة الهواري نهدي بالسجن 25 سنة

أدين الهواري نهدي  الذي يبلغ 22 سنة يوم الاثنين بقتل Giuseppe La Barbera (47 سنة) يوم 16 مارس 2013 بـ Philippeville، وحكمت عليه هيئة المحلفين بالمحكمة الجنائية بنامور بالسجن 25 سنة. وهي أكثر من العشرين سنة سجنا  التي طالب بها النائب العام. وبالنسبة لـ Michel Charpentier  رئيس المحكمة، يعتبر الحكم عقوبة ثقيلة ولكنها ليس العقوبة القصوى، مما يسمح للشاب بالعثور على مكان في المجتمع. وكان الدفاع قد طالب بعقوبة لا تتعدى 10 سنوات سجنا.

وللخروج بقرار بشأن العقوبة، أخذت هيئة المحلفين بعين الاعتبار خطورة الوقائع التي أدت إلى موت الضحية والانتزاع العنيف لعقد أم الضحية الذهبي في نفس اليوم، وعدد طعنات السكين التي تلقاها Giuseppe La Barbera بوحشية، وجسامة الضرر على الأمن العام الذي يمثله الهواري نهدي وسمات شخصيته. ويأمل المحلفون أن تجعل منه هذه العقوبة أكثر احتراما للآخرين في المستقبل.

وبالنسبة للرئيس، هي عقوبة ستسمح للهواري نهدي بمراجعة أفعاله. ولا يشك Michel Charpentier في أن الهواري نهدي قادر على ذلك. قال السيد Charpentier وهو ينهي المحاكمة التي بدأت يوم الاثنين الماضي : “يتعين عليك اليوم أن تقرر بناء مستقبلك لتتمكن من الاندماج مجددا. (…) لن يرفضك المجتمع، ولكنه يرفض العنف الذي وقع”.