إجراءات اللجوء في بلجيكا قد تطول لمدة عام كامل

حذر المفاوض العام للاجئين وعديمي الجنسية Dirk Van Den Bulck, أن الأمر قد يستغرق مدة قد تصل إلى عام كامل قبل إستقبال اللاجئين الإعتراف الرسمي بوضعهم في البلاد ، وحتى يمكنهم العمل بشكل قانوني .
وتواجه المفوضية العامة وهي المسؤولة عن مراجعة طلبات اللجوء حالياً مشكلة كبيرة في تراكم الملفات المنتظرة للمراجعة من طرفها وذلك بسبب عدد المهاجرين الكبير والذين دخلوا البلاد في خلال الشهور القليلة الماضية .
في الوقت الحاضر يتقدم ما بين 4 آلاف إلى 5 آلاف شخص لطلب اللجوء شهرياً في بلجيكا .
وقررت الحكومة في أغسطس الماضي توظيف 120 شخص إضافي لمعالجة طلبات اللجوء وهم حالياً تحت التدريب لإلحاقهم بزملائهم في اقرب وقت ممكن ، ولكن إذا إستمرت طلبات اللجوء على المستوى الحالي ، فستكون المفوضية في حاجة للمزيد من الموظفين ، كما يلاحظ السيد Dirk Van Den Bulck .

وهناك من إستلم بالفعل قرار المفوضية على طلب لجوئه ، ويواجه آخرون فترات أطول من الإنتظار ، ووفقاً للسيد Dirk Van Den Bulck فهناك بعض الفئات من طالبي اللجوء قد يضطرون إلى الإنتظار لمدة عام كامل لحين إتخاذ قرار بشأنهم .

ويعتقد المفوض العام للاجئين أن دول الاتحاد الأوروبي بأكملها تواجه نفس المشكلة نظراً للعدد الهائل من طالبي اللجوء الذين دخلوا إلى أوروبا مؤخراً ، وأضاف قائلاً : جميع الدول تواجه مشكلة كبيرة لم تكن متوقعة بسبب دخول كمية هائلة من طالبي اللجوء .

كيف يتم الإعتراف باللاجئين في بلجيكا ؟
يجب على كل طالب لجوء تسجيل نفسه بدائرة الهجرة بمجرد وصوله للبلاد ، ونظر للأوضاع الحالية ، فقد تأخذ المفوضية بعض الوقت لحين إعطاء قرارها بشأن اللاجيئ .
وبعد التسجيل تقوم المفوضية العامة للاجئين بدراسة الطلب وإتخاذ القرار ،وما إذا كان سيعطى الطالب حق الحماية واللجوء في بلجيكا أم لا .