Les jours de Mobistar sont comptés

أيام Mobistar أصبحت معدودة

في معرض جلسة الأسئلة والأجوبة حول الشبكات لاجتماعية (AskSRichard) أشار Stéphane Richard رئيس Orange إلى أن Mobistar ستغير اسمها. وحين سأله مغرد لماذا يسمى المشغل بـ  Mobistar في حين أنه يشكل جزءً من مجموعة Mobistar، أجاب Stéphane Richard قائلا : “سمي Mobistar لأنه التاريخ. ولكن المستقبل هو Orange. لذلك أعلن لكم أنه قريبا، Mobistar ستتحول إلى Orange ببلجيكا”.

 

وأكد مجلس الإدارة لـ Mobistar اليوم الجمعة في بيان له، أنه قد عُرض عليه “كما كان الحال في عدة مرات” طلب لمجموعة Orange المساهم الأكبر في Mobistar، لتقييم إمكانية تغيير اسم الشركة نحو العلامة التجارية Orange. و”سيقوم مجلس إدارة Mobistar، ككل مرة، بإجراء تحليل عميق للطلب وسيعلن عن هذه المسألة وفقا لقواعد الحكامة  التي دخلت حيز التنفيذ”.

 

ووفقا لصحيفة Echo، فإن الحجة الرئيسية لـ Mobistar للحفاظ على اسمها وسمعتها في بلجيكا، هي أن العلامة التجارية موجودة منذ ما يقرب من 20 عاما. وحتى الآن، تمكنت الشركة من مقاومة الضغط الذي تمارسه Orange، المساهمة بـ 52,1% من أجل تغيير الاسم، وذلك بفضل دعم المساهمين الصغار والمديرين الذين لا ينتمون لـ Orange.

 

كتبت فاطمة محمد