397620_0

أول نائبة مصرية في البرلمان الإسباني من بلاد الذهب

بلجيكا 24 بعد فوزها في انتخابات البرلمان الإسباني , أصبحت ” نجوى جويلي ” أول نائبة من أصول عربية في تاريخ البرلمان الإسباني , بالإضافة إلى فوزها بأعلى نسبة تصويت على مستوى المملكة , بين كل مرشحي الأحزاب
و ستقوم جويلي بترأس أول جلسات البرلمان الإسباني باعتبارها أصغر النواب سنا بحسب القانون الإسباني
و قام الباحث ” عبدالرحمن منصور ” بسرد قصة عائلة النائبة النوبية ” نجوى جويلي ” منذ هجرة والدها إلى إسبانيا عام 1990 في صفحته على موقع التواصل الاجتماعي ” فيس بوك ”
” تبدأ القصة عام١٩٩٠ حين سافر الشاب المصري القادم من النوبة أحمد جويلي إلى مدريد في إسبانيا ليكمل تعلم اللغة الإسبانية , التي كان قد بدأ تعلمها في المركز الثقافي الإسباني في القاهرة ”
وتابع منصور ” بعد ثورات الربيع العربي , بدأت في عدة دول أوروبية مظاهرات غاضبة ضد البطالة و سياسات التقشف و تخفيض الضمان الاجتماعي , و في مدريد بدأت التظاهرات و امتدت لمدن إسبانية أخرى , شبان غاضبون يتظاهرون ضد السياسات الاقتصادية و البطالة و رفضا لهيمنة أكبر حزبين في إسبانيا : الحزب الشعبي المحافظ الحاكم و الحزب العمالي الاشتراكي المعارض ”
مما أعطى حزب ” بوديموس ” الذي تنتمي له النائبة المصرية الأفضلية في الانتخابات البرلمانية
ليستمر هذا الوطن في سياسة نبذ الكفاءات و الإبداع بعيدا عن أراضيه , مرتضيا بما وصله من حال يرثى له , مستمرا في تهميش كل من يبعدون جنوبا عن عاصمته

كتب – عمرو يوسف