le dumping chinois

أكثر من 5 آلاف شخص مجتمعون ببروكسل ضد الإغراق الصيني

بلجيكا 24 – اجتمع صباح اليوم الاثنين آلاف الأشخاص من أرباب العمل والعمال في مختلف القطاعات الصناعية ببروكسل في حديقة Cinquantenaire ببروكسل، لإظهار معارضتهم عبر الحي الأوروبي على منح الوضع الاقتصادي للسوق (SEM) إلى الصين، وللدعوة إلى احترام المنافسة العادلة والحفاظ على فرص العمل في أوروبا. وقد غادر المحتجون الذين بلغ عددهم 5.250 حسب تقديرات لشرطة، الحديقة في حدود 11h30 للوصول إلى مدار شومان، ثم القيام بمسيرة في موكب حول Berlaymont ثم في نواحي شارع La Loi.

 

وجاء هذا الاحتجاج بمبادرة من Aegis Europe، وهي تحالف لثلاثين فدرالية صناعية أوروبية. وقبل انطلاق الموكب، أخذ Geert van Poelvoorde رئيس الفدرالية الأوروبية للفولاد Eurofer، الكلمة وحيا كل فدرالية وطنية حاضرة والتي بلغ عددها الإجمالي 18 فدرالية. كما حضر بشكل خاص ممثلون عن رومانيا واليونان وإنجلترا وبلغاريا وفنلندا وهولندا.

 

وأخذ Antonio Tajani النائب الأوروبي، والمفوض الأوروبي الأسبق للصناعة الكلمة بعد ذلك. وأكد قائلا : “نحن لسنا ضد الصين، نحن نريد فقط الدفاع عن الصناعة الأوروبية”. “يجب تغيير قواعد التنافس”، بهدف ضمان منافسة شريفة، وهو الأمر الذي يعبر عنه المتظاهرون برفضهم لمنح الوضع الاقتصادي للسوق (SEM) إلى الصين، “التي ليست بكل بساطة  اقتصادا للسوق”. ويشارك في هذه المظاهرة أيضا العشرات من البرلمانيين الأوروبيين وفقا لـ Aegis.

 

وحضر قطاع صناعة الصلب والفولاذ المعني الأكبر بإشكالية الإغراق الصيني، بتمثيلية كبيرة، ولكن قطاعات الزجاج والطاقة الشمسية والسيراميك ومكونات الدراجات شاركت أيضا في الاحتجاج بشكل خاص. وبدأ الموكب الطويل في هدوء في حدود 11h30، على أصوات الصفارات وعدد قليل من الألعاب النارية.

 

ومن بين المتظاهرين، نجد بشكل خاص وفدا مهما  عن ArcelorMittal، وكذلك، ممثلين عن Tata Steel أو Cerame-Unie أو أيضا عن Celsa Group. وغادرت آخر المجموعات مدار شومان في حدود 12h15، أي بعد ثلاث أرباع الساعة على انطلاق الوفود الأولى التي تقدمت الموكب.