la police de Charleroi

أفراد الشرطة بشارلروا يصابون بالكلاميديا الرئوية

تعرض العشرات من الموظفين في الشرطة المحلية والإدارة الجماعية في الأشهر الأخيرة لوباء الكلاميديا الرئوية، وهو عدوى رئوية شبيهة بالزكام، ودُعي جميع الموظفين إلى التزام اليقضة وخاصة في ما يتعلق بالنظافة.

وتعتبر الكلاميديا الرئوية جرثومة تنتشر عن طريق الاتصال بين الإنسان. فيكفي مثلا مقبض الباب أو غسالة للأواني ملوثة لنقل المرض الذي تكون أعراضه مماثلة لأعراض الزكام، كالسعال المستمر وآلام الرأس والحمى وآلام الظهر وارتفاع درجات حرارة الجسم.

ويبدو أن مصدر الوباء جاء من أحد مخافر الحي حيث ساءت حالة شخصين لتصل إلى الالتهاب الرئوي. ثم انتشر بعد ذلك ليصل إلى مركز الشرطة وبعض أقسام الإدارة الجماعية حيث تعمل زوجات أفراد الشرطة.

وقد توصل مجموع الموظفين المعنيين بوثيقة إعلامية بشأن الأعراض وقواعد النظافة التي يتعين عليهم مراعاتها لاحتواء الوباء. ولذلك ينصح بغسل اليدين بشكل منتظم والتخلص من المناديل وحماية الفم في حالة السعال والبقاء في المنزل في حالة المرض العلني.

ويمكن معالجة الكلاميديا  الرئوية بكل سهولة بواسطة المضادات الحيوية.