la Voix des sans-papiers

إنتقال أعضاء من تجمع “صوت المهاجرين غير الشرعيين” إلى مبنى بسكارببيك

بلجيكا 24 – عثر ما بين 60 إلى 80 شخصا من المهاجرين غير الشرعيين المجتمعين داخل تجمع “صوت المهاجرين غير الشرعيين” والذين كان يقيمون منذ 27 يونيو 2014 بأحد المباني بمولنبيك سان جان، على مأوى منذ يوم الاثنين الماضي في دار استراحة مهجورة بسكاربيك. وفي الأسبوع الماضي، أمرت بلدية مولنبيك المقيمين بالمبنى الواقع بشارع ليوبولد الثاني بمغادرة المكان قبل 15 سبتمبر لأسباب تتعلق بالسلامة والظروف غير الصحية للمبنى.

واعتُبر مبنى شارع ليوبولد الثاني بمولنبيك سان جان خطيرا وغير صحي في بداية يوليو، في أعقاب خبرة هندسية. وقام المقيمون بالمبنى بإجراء خبرة هندسية مضادة قام بها مهندس إنشائي، والتي أدرجت الأشغال اللازمة لتمديد إقامة المهاجرين بالمبنى. وتتعلق هذه الأشغال أساسا بتعزيز الأسقف والتدخل على مستوى شبكة الكهرباء وتهيئة مخرج للطوارئ. ويعيش حوالي 150 شخصا ممن لم تنجح طلبات الإقامة التي قدموها، في هذا المبنى من أكثر من سنتين.

يقول John’s Mbulula منسق “لجوء وهجرة” التابع لحركة مناهضة العنصرية ومعاداة السامية وكراهية الأجانب (MRAX) : “ليلة الجمعة، بدأ احتلال دار استراحة مهجورة تقع بشارع Reyers بسكاربيك، وذلك بهدف إعادة إيواء المهاجرين غير الشرعيين الوافدين من مبنى مولنبيك المهددين بالطرد. ويتعلق الأمر بمبنى من ثمانية طوابق يشمل غرفا جهزت كل واحدة منها بحمام ومرحاض ومطبخ صغير. وبدأت المفاوضات مع مالكي المبنى. وتم إخبار بلدية سكاربيك وكذلك الشرطة المحلية بهذا الاحتلال”.

وأضاف : “منذ يوم الاثنين، أصبح ما بين 60 إلى 80 مهاجرا غير شرعي القادمين من مبنى مولنبيك، يقيمون بالمبنى الجديد. ومبدئيا، ينبغي أن يستقبل المبنى كافة أعضاء تجمع “صوت المهاجرين غير الشرعيين”، كما بدأ أشخاص آخرون لا ينتمون إلى التجمع بالانتقال إلى هناك أيضا”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *