659

أستراليا تعرب عن قلقها جراء انتحار طالبي لجوء محتجزين في جزر تابعة لها

بلجيكا 24 – في تصريحات لبرنامج “4 كورنرز”، أعرب رئيس الوزراء الأسترالي “مالكوم تيرنبول”، عن فزعه جراء إقدام طالبي اللجوء في معسكر ناورو على الانتحار ، موضحا بالقول : “إذا لم يتأثر المرء بسبب ذلك، فهو يمتلك قلبا من حجر”.
و أفاد رئيس الوزراء الأسترالي، بأن حكومته ليست مسؤولة عن طالبي اللجوء القابعين داخل مراكز احتجاز خارج أستراليا، و تحديدا في بابوا غينيا و جزيرة ناورو.
و قال تيرنبول إن حكومته لا تتحمل المسؤولية بشأن 2000 شخص يطلبون اللجوء إلى أستراليا، و محتجزون في مركزي مانوس و ناورو، مؤكدا أن الحكومة تسعى لإعادة توطين هؤلاء الأشخاص في دول أخرى بأسرع ما يمكن.
و أبدى تيرنبول اعتراضه على كل من يحمل حكومته مسؤولية فقدان طالبي اللجوء الأمل في طلبي لجوئهم إلى درجة جعلت بعضهم يتخلص من حياته، مؤكدا على أن مركزي احتجاز بابوا غينيا و جزيرة ناورو، كانا تحت إدارة الحكومات الأسترالية السابقة.
و يذكر أن أستراليا تنتهج سياسة متشددة تجاه المهاجرين، الذين ينوون دخول البلاد بطرق غير شرعية، حيث تقوم باعتقالهم في مراكز نائية خاصة بالمهاجرين في جزر بالمحيط الهادئ و لا تقل لجوئهم مهما كانت الأسباب.