montage-journeaux-620x330

أبرز اهتمامات الصحف البلجيكية الصادرة اليوم

 

ركزت الصحف البلجيكية الصادرة اليوم على نتائج الانتخابات التشريعية التي جرت أمس الاحد في إسبانيا في ضوء فوز الحزب الشعبي المحافظ وتراجع الحزب الاشتراكي وتقدم الحزبين الصاعدين ” بوديموس”، اليساري المتطرف والليبيرالي ” سيودادانوس”.

وكتبت صحيفة ” لوسوار ” ان ماريانو راخوي نجح حيث فشل العديد من القادة الأوروبيين، مشيرة إلى أنه بعد أربع سنوات من الولاية التشريعية التي تميزت بأزمة اقتصادية، فاز رئيس الوزراء المحافظ المنتهية ولايته في الانتخابات التشريعية لكن لا شيء يقول انه سيكون الرئيس القادم للحكومة.

وأوضحت الصحيفة انه إذا كانت الثنائية الحزبية لم تمت تماما الليلة الماضية في إسبانيا، فإنه يبدو أنها أصيبت بضعف شديد مشيرة إلى أن أهم درس يستخلص من نتائج الانتخابات هو بروز أحزاب ناشئة وضعت حدا لهيمنة الاحزاب التقليدية .

وتحت عنوان ” موجة بوديموس تهز اليمين ” كتبت صحيفة “لا ليبر بلجيك” من جانبها، أن الأحزاب التقليدية خسرت ثقة الناخبين رغم كونها لازالت مهيمنة.

وأضافت أن المفاوضات التي سوف تجري الآن لتشكيل ائتلاف ستستمر لعدة أسابيع، مشيرة إلى أن هناك عدة سيناريوهات ممكنة: اتفاق بين حزبي الشعبي و”سيودادانوس” ، أو تحالف بين الحزب الاشتراكي وحزب “بوديموس” ، أو حكومة أقلية يسيرها الحزب الشعبي أو الدعوة الى انتخابات جديدة.

-فدوى وعلي-