أبرز اهتمامات الصحف البلجيكية الصادرة اليوم

 

اهتمت الصحف البلجيكية الصادرة اليوم بالإجراءات التي أعلن عنها الوزير الأول شارل ميشيل لمكافحة الإرهاب أمس الخميس، والانتقادات التي وجهت إلى بروكسل خاصة من قبل فرنسا لطريقة تدبيرها لملف الجهاديين.

وأكدت (لوسوار) أن ما يعتبره الأجنبي فشل البلجيكيين أدى ثمنه هذه المرة ليس المجتمع البلجيكي، لكن أوروبا بأكملها، إثر أحداث باريس. شارل ميشيل أدرك جيدا أنه من الواجب وبشكل عاجل احتواء هذا الاتهام، وإبعاد مسؤولية بلجيكا التي حاول الرئيس الفرنسي هولاند إثباتها عليها إثر مأساة باريس.

من جانبها، نوهت (لاديرنيير أور) بمقتل عبد الحميد أباعود، خلال عملية أمنية بفرنسا معتبرة أن مقتله لا يشكل نهاية الحرب على “الدولة الإسلامية”.

ودعت الجريدة، بالإضافة إلى الضربات الجوية ضد الدولة الإسلامية، إلى مواجهة بشكل حازم لمشكل التطرف في مدننا.

ودعت (لاليبر بيلجيك) من جانبها، إلى الوحدة على المستوى الوطني والدولي في مواجهة الإرهاب ” أمام عدو معروف، لكنه خفي، يزرع الموت والخوف، هناك جواب واحد على ذلك : الوحدة “.

-فدوى وعلي-