آلاف المتظاهرين ببروكسل من أجل بدائل لسياسة التقشف

بلجيكا 24 – نظمت حركة المواطنين “Tout Autre Chose” اليوم الأحد، وللمرة الثانية، مسيرة ضخمة بشوارع بروكسل. وتجمع عدة آلاف من الأشخاص بمحطة شمال بروكسل التي بدأت منها انطلاقة الموكب في حدود 14h00.

ويهدف المنظمون إلى عرض اتحاد المواطنين لمواجهة سياسات التقشف التي تعتبر جامدة للغاية، وإظهار أن هناك”بدائل إيجابية لاقتصاد آخر، للمناخ، ولعالم انتقالي، وللشغل وللخدمات العامة وللصحة ولمجتمع شامل”.

وقد جمعت جمعية  “Tout Autre Chose” في السنة الماضية ما لا يقل عن 17 ألف شخص خلال الاستعراض العظيم. ويأمل المنظمون تحطيم هذا الرقم القياسي اليوم.

وسبب التجمع أيضا ازدحاما مروريا كبيرا حول وسط بروكسل. وتم إغلاق الشريط الصغير ولاسيما بين بين شارعي ألبرت الثاني و Neuvième de Ligne.

وتم إغلاق شارع الملك ألبرت الثاني أمام حركة السير ما بين محطة الشمال والشريط الصغير، كما أُغلق مدخل Sainctelette بممر ليوبولد الثاني أمام حركة السير باتجاه ميدي.