هل يكون عبد الحميد أبا عواد هو المخطط لهجمات باريس؟

تتهم الأجهزة الأمنية البلجيكية عبد الحميد أبو عواد بكونه المخطط والراعي لهجمات باريس. إنه العقل المدبر للخلية المفككة بـ Verviers في بداية العام. وهو ينحدر من مولنبيك.

ووفقا لقناة RTL ،  فقد تم التعرف عليه على أنه المحرض والمخطط  لهجمات باريس.

وكان المغربي الذي يبلغ 28 سنة قد غادر للالتحاق بصفوف تنظيم الدولة الإسلامية بسوريا، ويعتبر أحد الجلادين الأكثر نشاطا في داعش.

ومن الممكن أن يكون قد أشرف على عملية القيادة في العاصمة الفرنسية، وبحسب RTL، فقد كان على اتصال مباشر مع الانتحاريين.

وبعد البحث الذي جرى في بداية العام، فُقد أثره في اليونان. ومنذ ذلك الحين، لم يتم العثور عليه.

شارك المقال

إقرأ أيضاً

القبض على مهاجرين تسللوا إلى ميناء Zeebrugge

بلجيكا 24 – قال قسم Bruges التابع للنيابة العامة بفلاندرز الغربية أنه تم القبض على …