موغيريني : تركيا لا تزال مرشح و شريك لا غنى عنه لأوروبا

بلجيكا 24 – عبرت الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني، عن قناعتها بأن تركيا لا تزال مرشحاً للعضوية و شريكاً لا غنى عنه، منوهة بضرورة ادماجها في كل السياسات الأوروبية الخاصة بالمنطقة.

وكانت موغيريني تتحدث في المؤتمر الصحفي النهائي الذي عقد بعد انتهاء اجتماعات وزراء خارجية الدول الأعضاء في الاتحاد، اليوم في لوكسمبورغ، حيث أكدت أن الوزراء تبادلوا وجهات النظر حول السياسة الواجب اتباعها تجاه تركيا، في مجال يتجاوز مسألة مفاوضات الانضمام.

وأوضحت أنها سترفع نتائج عمل اليوم للقمة الأوروبية يومي الخميس والجمعة هذا الأسبوع، ورأت أن “من المهم الإبقاء على باب الحوار مفتوحاً مع الأتراك، فنحن نحتاج للتعاون معهم في مجالات محاربة الإرهاب وحل الأزمات الإقليمية”، وفق كلامها.

ورداً على سؤال يتعلق بإمكانية تخفيض المساعدات الممنوحة لتركيا لإنجاز إصلاحات ما قبل الانضمام، شددت موغيريني على ضرورة الاستمرار في تقديم الدعم لكافة منظمات المجتمع المدني في تركيا، والجمعيات والهيئات التي تدافع عن قيم العدالة وحقوق الانسان، فـ”علينا أن نرى تركيا كأكثر من بلد مرشح”، على حد قولها.

ويحتاج الاتحاد الأوروبي للتعامل مع تركيا تلبية لمصالح اقتصادية وأمنية وجيوسياسية واسعة الطيف.

وكانت المسؤولة الأوروبية قد أجرت اتصالاً هاتفياً صباح اليوم مع وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، بحثت خلاله أخر التطورات خاصة في شمال سورية والمسألة الكردية.

المصدر : وكالات