لاجئون يقدمون للمخابرات الألمانية معلومات مهمة عن داعش

بلجيكا 24 – في مقابلة حصرية مع قناة DW، كشف هانس غيورغ ماسن رئيس هيئة حماية الدستور الألماني، عن معلومات استخباراتية قدمها بعض طالبي اللجوء عن نشاطات تنظيم “الدولة الإسلامية” وبعض مخططاته الإرهابية، المقابلة ستبثها DW عربية قريبا.

تمكنت هيئة حماية الدستور الألماني (المخابرات الداخلية) من جمع الكثير من المعلومات عن طريق طالبي اللجوء متعلقة بأفراد وجماعات اسلامية متشددة. هذا ما أكده هانس غيورغ ماسن رئيس الهيئة في مقابلة حصرية مع DW.

وقد فتحت الاستخبارات الداخلية ألمانية خطا هاتفيا لاستفادة من البلاغات المتعلقة التي يمكن تقديمها بهذا الشأن. واكد ماسن أن “نفترض أن الكثير من المعلومات المقدمة هي مؤشرات حقيقية علينا تتبعها”، موضحا أن “80 بالمائة من تللك القرائن لها أسس متينة”.

من ناحية أخرى، أكد رئيس هيئة حماية الدستور الألماني، انه بشأن المجموعات الارهابية التي تنتمي إلى تنظيم “الدولة الاسلامية” والذين وصلوا الأراضي الأوروبية من اجل القيام بعمليات إرهابية، فإنه “تم تحديد هويات ما لا يقل عن عشرين شخصا”، موضحا أن هيئته تفترض أنهم يحملون مخططات للقيام بهجمات داخل أوروبا.

وبالإضافة إلى هذه المجموعة، يؤكد ماسن أن هناك مجموعة أخرى من مقاتلي تنظيم “داعش” الذين “يحاولون إبعاد أنفسهم عن العمليات القتالية التي يقوم بها التنظيم الارهابي، وقد ارتكبوا جرائم خطيرة وقدموا انفسهم كلاجئين” في ألمانيا.

المصدر : وكالات