بلجيكا : وزير الداخلية يشيد بتعاون المسلمين في قضية الإمام الإسباني

بلجيكا 24 -أشاد وزير الداخلية بتعاون مسلمي بلجيكا مع قوات الأمن حيال أزمة الامام الستاتي الاسباني ، خلال الايام القليلة الماضية، إتضح ان المسلمين فى فيلفورد وديجم طلبوا بالفعل من الشرطة التحقيق فى انشطة الإمام ، والذي يقال انه العقل المدبر وراء الهجمات الارهابية التى وقعت الاسبوع الماضى فى كاتالونيا الإسبانية.

 

حاول الإمام الحصول على عمل كـــ داعية في مسجد ديجم حيث عاش هناك أيضا لفترة من الوقت.

 

ويقول وزير الداخلية جان جامبون (حزب NVA) ، إنه لأمر جيد أن يأتي مواطنين مسلمين للتعبير عن مخاوفهم ، ومع ذلك، يعتقد الوزير أن هناك مجالاً لتحسين التعامل بين المواطنين المسلمين والأجهزة الأمنية بالبلاد .

 

وصرح وزير الداخلية لتلفزيون VRT : “لقد علمتنا قصة الإمام الإسباني أننا لا نأخذ دوماً كافة المعلومات التي توجد لدينا من خلال الجولات داخل مجتمع معين ، وهذه نقطة تستحق الاهتمام.

 

وأضاف الوزير : “هذا الأمر في المقام الأول مهمة جهاز أمن الدولة ، لنرى كيف يمكن تحسين الأمور، فالتدفق الفعال للمعلومات هو في أي حال من الأحوال قد يكون حاسماً لضمان اتخاذ التدابير اللازمة حيال أي مشكلة تهدد أمن البلاد “.

 

“تفتيش أكثر صرامة على تأجير السيارات”

ويؤيد الوزير جامبون أيضا إجراء عمليات تفتيش أكثر صرامة على تلك السيارات والشاحنات الصغيرة. وبموجب مقترحات السيد جامبون، فإن أي شخص يرغب في استئجار سيارة سيحتاج أولا إلى التحقق من عدم وجوده في القائمة السوداء للشرطة .

 

وقال السيد جامبون “يمكننا استخدام نظام مماثل لما نستخدمه مع شركات الطيران ولرحلات السكك الحديدية الدولية، وهناك نقارن قوائم المسافرين مع القوائم الحالية للأشخاص المشتبه بهم، وتريد شركات تأجير السيارات أن نقوم بذلك”.