بلجيكا :كاد ان يقتل طفله الرضيع بسبب لعبة “فيفا”

بلجيكا 24 – وجهت المحكمة تهمة المعاملة غير الانسانية لاب قام بضرب طفله الذي كان يبكي بينما هو يلعب لعبة “كرة قدم فيفا” (لعبة فيديو).

 

وحكم القضاء البلجيكي على الرجل المسمى Bram L وهو بلجيكي في 22 من عمره بالسجن 10 سنوات نافذة لضربه طفله البالع من العمر شهرين،وكانت والدة الطفل قد ذهبت الى النوم وتركت الطفل مع والده،ولاحظت بعدها جروح وكدمات وطلبت من الرجل تفسيراً لما حدث.

 

وترجع أحداث الواقعة الى بداية 2016 حيث دخلت الام لتنام وتركت الطفل مع والده ، وعندما استيقطت وجدت الطفل بالكاد يتحرك ونقلته مسرعة الى المستشفى،وكانت النتيجة كسور في الجمجمة وسحق في الجهة اليسرى للدماغ وقال الطبيب ان الامل في بقائه حياً ضئيلاً ، ومن حسن الحظ وبفضل تدخل الأطباء تم انقاد حياته لكنه لم يعد كالسابق فهو بحاجة طول حياته لدعم جسدي وعقلي.

وقدمت الام بلاغ لشرطة وعرض المتهم على المحكمة التي حكمت عليه بالسجن لمدة 10 سنوات .