بلجيكا تفقد مبلغ ضخم “طار” إلى ” الملاذات الضريبية ” في عام 2016

بلجيكا 24 – ذكرت صحيفة “لو سوار” في عددها الصادرة اليوم الاثنين ، نقلاً عن الاحصاءات الصادرة عن ادارة الخدمات العامة الفيدرالية “المالية ” البلجيكية، فيما يخص اعلان مدفوعات البنوك إلى دول “الملاذ الضريبي ” ،أن الشركات البلجيكية قامت بتحويل أكثر من 221 مليار يورو إلى الملاذات الضريبية في الخارج في عام 2016،

 

وبموجب قوانين الضرائب البلجيكية، فإن جميع الشركات ملزمة بإعلان هذه المعاملات عندما تقوم بتحويل أكثر من 100 ألف يورو سنوياً إلى حسابات مصرفية أو إلى أشخاص مقيمين في دول “مدرجة في القائمة السوداء”.

 

وقالت الصحيفة ان الملاذات الضريبية تشمل موناكو وجزر العذراء البريطانية و برمودا وجزر كايمان، وكلها مصنفة من قبل بلجيكا كدول “بدون ضريبة او ضرائب منخفضة”.

 

في العام الماضي ، أقرت 853 شركة بلجيكية بتحويل ودائع إلى بلدان على القائمة السوداء.

 

وبلغت إجمالي التحويلات 221.3 مليار يورو، أي بمتوسط ​​260 مليون يورو لكل شركة. أي ما يعادل تقريبا 262 مليون يورو المسجلة في مدخرات البلجيكيين العام الماضي.

ويشار بالذكر أن ، برمودا كانت واحدة من أفضل خمس وجهات مفضلة للشركات البلجيكية في عام 2016.

 

واضافت صحيفة لو سوار ان سنغافورة وبنما وهونج كونج ليسوا مدرجين فى القائمة السوداء، على الرغم من انهم يجب ان يكونوا ضمن القائمة ، وذلك وفقا للقانون الحالى ، أما لوكسمبورغ، فقد أعيد إدراجها في قائمة الوجهات المعتمدة في عام 2016.