بلجيكا : الهجمات الالكترونية تتسبب في تعطل تسليم الطرود البريدية

بلجيكا 24 – أدت القرصنة الإلكترونية التي تعرضت لها شركة تي إن تي TNT  العالمية للبريد السريع، إلى تعطيل عمليات تسليم 100 ألف طرد بريدي في مطار مدينة لييج الواقع جنوب بلجيكا.

 

وأشار المتحدث باسم الشركة الى أن الهجوم الإلكتروني الذي وقع أمس قد طال بشكل خاص القسم المعلوماتي لدى الشركة، ومقره مدينة لييج، ما أدى إلى وقف كافة العمليات المتعلقة بفرز الطرود وشحنها وبالتالي توصيلها إلى وجهاتها.

 

 

وأضاف المتحدث أن تعطل النظم المعلوماتية أدى أيضاً إلى تعطل حركة إقلاع وهبوط الطائرات التابعة للشركة والمحملة بالطرود، مبينا أن “هذا أدى بالضرورة إلى عدم تمكن الشاحنات من الانطلاق إلى مختلف مناطق البلاد والدول المجاورة”.

 

 

ولم يعط المتحدث أي تقديرات عن حجم خسائر الشركة نتيجة الهجوم الالكتروني، مكتفياً بالقول أن كافة المراكز التابعة للشركة في مختلف أنحاء العالم قد تأثرت.

 

 

هذا وكانت عدة شركات أوروبية، ومنها شركات بلجيكية، قد تعرضت للقرصنة الالكترونية يوم أمس، خلال الهجوم الذي طال في البداية شركات أوكرانية وروسية قبل أن يمتد إلى أماكن أخرى من العالم.

 

 

إلى ذلك، لم تقدم السلطات الفيدرالية أي معلومات بعد عن عدد الشركات والهيئات التي تعرضت للقرصنة في البلاد.

 

 

يشار إلى أن القراصنة استغلوا ثغرة في نظام ويندوز، من أجل النفاذ منها والاستيلاء على قواعد بيانات الشركات المستهدفة.