بريكسيت: إضطراب حركة الطيران بين أوروبا وبريطانيا 2018

بلجيكا 24 – دقت العديد من الشركات العاملة في قطاع الطيران بالاتحاد الأوروبي ناقوس الخطر أثناء اجتماعهم مع اعضاء بالبرلمان الأوروبي الثلاثاء الماضي.

 

وقالت الشركات أن مصير قطاع الطيران فيما بعد Brexit ،ينبغي التعامل معه في موعد أقصاه خريف عام 2018، مشيرين إلى خطر إنقطاع حركة الطيران الجوي ، بما في ذلك الولايات المتحدة.

 

“الموعد النهائي لشركات الطيران ليس مارس 2019. فهذا هو، بطبيعة الحال، الموعد المقصود لإنهاء المفاوضات للفصل “تماما” بين الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة ، وتقول الشركات أن موعدها النهائي ينبغي أن يكون من سبتمبر إلى أكتوبر 2018.

 

وقال المدير التنفيذي للشركة الايرلندية ” ريان اير ” “مايكل اوليري” المعروف بتعليقاته ” المهينة” : “لقد بدأنا في إلغاء الرحلات قبل ستة اشهر”.

 

وخلافاً للقطاعات الأخرى مثل صناعة السيارات أو المستحضرات الصيدلانية، لا يمكن أن يعود قطاع الطيران إلى قواعد منظمة التجارة العالمية (WTO) .

 

وينطبق ذلك على الصناعات الأخرى إذا أسفر خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي عن عدم الاتفاق على شروط الإنفصال أو الفترة الانتقالية.

 

والمملكة المتحدة، بوصفها عضوا في الاتحاد الأوروبي، هي جزء من سوق الطيران الموحد .

 

وكرر رئيس شركة ريان اير، التى تفتخر بأنها “شركة الطيران الاوروبية “، مخاوفه امام البرلمان الاوربى في اجتماع لجنة النقل البرلمانى الاوروبى فى بروكسل.

 

وأثار التهديد بأنه بدون الاتفاق السليم على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، قد تنقطع جميع الرحلات الجوية بين المملكة المتحدة وبقية دول الاتحاد الأوروبي.

 

وفي يوم الثلاثاء الماضي ، أشار “شون كينيدي” ، نائب رئيس شركة “ايرلاينز اوف اميريكا ” ،الشركة الأم لشركات  يونايتد اميريكان ، فيديكس وشركة يو بي إس، إلى أن هذا قد يكون هو الحال أيضا مع الرحلات عبر الأطلسي .

 

وأكد الذين حضروا المناقشة أنه نظراً لأن المطارات تحتاج إلى إعداد أنفسها لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، ونظراً لأن شركات الطيران تنظم جداول رحلاتها قبل عام، فإن القطاع غير قادر على الانتظار حتى 31 مارس 2019.