بارت دي ويفر يطلب معاملة أنصار داعش كالنازيين الجدد

بلجيكا 24- ذكرت صحيفة Het Laatste Nieuws أن حزب التحالف الفلاماني يرغب في الحد من حرية التعبير بالنسبة للمتعاطفين مع تنظيم الدولة الإسلامية. يقول بارت دي ويفر : “لماذا الانتظار حتى فوات الأوان؟”. ويضيف رئيس حزب N-VA  : “قال الرئيس الفرنسي أننا في حالة حرب. وإذا كان الأمر كذلك، فيجب أن نكون متماسكين ونقاتل الأعداء بشكل فعال”.

وتحدث بارت دي ويفر لقناة VTM عن “العمود الخامس” وهو مصطلح كان يستخدم خلال الحرب الإسبانية في سنة 1936، للكشف عن أنصار القوميين المتخفيين داخل المعسكر الجمهوري.

ويقول القومي الفلاماني أيضا : “لن يسمح أحد بوجود عمود خامس في حالة حرب. ولذلك، يجب معاملة هؤلاء الأشخاص بمزيد من الصرامة. لأن الإيديولوجيات الأخرى مثل النازية محظورة. وإذا كنتم تعبرون عن تعاطف تجاه هذه الإيديولوجيات، فأنتم معاقبون جنائيا. واقتراحي هو معاقبة تنظيم الدولة الإسلامية بنفس الطريقة. فلماذا الانتظار  حتى فوات الأوان؟”.

إقرأ أيضاً

تيو فرانكين فخور بمكتب الأجانب في طريقة معالجته لطلبات اللجوء

شبكة بلجيكا الإخبارية – أكد وزير الدولة المكلف بشؤون اللجوء والهجرة تيو فرانكين على مدونته …