الحكومة الاتحادية ترغب في تكثيف المراقبة في الأماكن الحساسة بالبلاد

بلجيكا 24 – ذكرت صحيفة De Tijd اليوم الجمعة أن الحكومة الاتحادية تعتزم تكثيف عمليات مراقبة العمال الذين يزاولون مهام حساسة، أو الذين يقدمون خدمات في الأماكن الحساسة. ويستهدف هذا الإجراء موظفي شبكات الاتصالات وكذلك النقل العام.

ولهذا فمن المقرر أن يتم تمديد القانون المتعلق بشهادات الأمان ، وفقا لما أكده المتحدث باسم الخدمة العامة الاتحادية للخارجية. ويتم الحصول على هذه الوثيقة بعد فحص إيجابي لقاعدة البيانات الخاصة بالشرطة وأمن الدولة.

وفي الوقت الحالين يجري تحليل المخاطر والتأثر، من أجل تحديد أي استخدام ضروري لمثل عمليات المراقبة تلك. وقد تكون آلاف الوظائف معنية بهذه المراقبة.

وستحصل الخدمة العامة الاتحادية التي تمنح هذه الشهادات، والهيئة الوطنية للأمن على ميزانية إضافية مخصصة لتعيين الموظفين وتحسين المهارات المعلوماتية. ومن المفروض أن يتم التعديل التشريعي قبل متم السنة.

إقرأ أيضاً

تيو فرانكين فخور بمكتب الأجانب في طريقة معالجته لطلبات اللجوء

شبكة بلجيكا الإخبارية – أكد وزير الدولة المكلف بشؤون اللجوء والهجرة تيو فرانكين على مدونته …