اتحاد شركات بلجيكا يثمن اقتراح ماغي دي بلوك بخصوص مرضى المدى الطويل

 

شبكة بلجيكا الإخبارية – قال اتحاد شركات بلجيكا (FEB) يوم أمس الخميس أن اقتراح وزير الصحة العامة ماغي دي بلوك بمساءلة أرباب العمل والعمال وأطباء العمل حول الأمراض طويلة الأمد، “يسير في الاتجاه الصحيح”.

 

وبالنسبة لاتحاد شركات بلجيكا، فإن الإصلاح المعروض للنقاش في الوقت الراهن، “يبدو أكثر توازنا” من الاقتراح الأصلي، الذي يعاقب أرباب العمل “بشدة”. وتواصل منظمة أرباب العمل قولها أنه “لا تزال ثلاثة عناصر مهمة في نظرنا قبل التمكن من إعطاء رأي نهائي حول الإجراء، بعد استشارة خلفيتنا”.

 

ويرى اتحاد شركات بلجيكا أنه “من الضروري أن يتم تشجيع الفاعلين الثلاثة بطريقة حكيمة ومتوازنة”. ومن الإيجابي أيضا أن “لا نتحدث أبدا في هذه الحالة عن زيادة خاصة في تكاليف العمالة بالنسبة لأرباب العمل،  ولكن أن يكون ذلك معلقا بإجراء إعادة الإدماج”. وأخيرا، يأمل اتحاد شركات بلجيكا قبل إصدار رأي نهائي، في المزيد من التفاصيل حول مبالغ الغرامات، وحول أنواع المعلومات والدعم والحوافز، وحول الشركات التي سيتم فيها تطبيق هذه الإجراءات.

 

ويخلص اتحاد شركات بلجيكا بالقول : “إن إعادة إدماج مرضى المدى الطويل والتحكم في تكاليف المرض والعجز، التي تتزايد، هي عناصر مهمة في منظور الحفاظ على الأمن الاجتماعي المستحق. ونحن بحاجة إلى المزيد من الأشخاص في العمل، أيضا بعد مرض طويل الأمد. وبالتالي، فإن اهتمام الوزيرة في هذا الصدد يسير في الاتجاه الصحيح. ومن الأهمية بمكان، أن تكون التدابير مجدية وأن يكون أرباب العمل مستعدين بشكل كاف ومدعومين خلال هذا الإصلاح، وذلك من أجل تفادي العقوبات”.