إقليم كاتالونيا يعلن الحداد ثلاثة أيام على ضحايا هجوم برشلونة

بلجيكا 24 – أعلنت حكومة إقليم كاتالونيا، اليوم الخميس، الحداد ثلاثة أيام بعد الهجوم الإرهابي في برشلونة.

أكد رئيس إقليم كاتالونيا، كارليس بوتشديمون، في مؤتمر صحفي له أن “الديمقراطية ستحارب الإرهاب أينما كان”، مشيرا إلى أن هجوم برشلونة ليس الأول من نوعه.
وأكد رئيس الإقليم أيضا توقيف شخصين يشتبه بهما في الهجوم.

وأكدت الشرطة في وقت سابق إلقاء القبض على أحد المعتدين. ونفت صحة الأنباء التي تناقلتها وسائل الإعلام في وقت سابق حول أن المشتبه بهم تحصنوا بأحد المطاعم واحتجزوا رهائن. وأضافت الشرطة أنها تتعامل مع الحادثة كعمل إرهابي.

من جهة أخرى، أفادت صحيفة “فانغارديا” المحلية بمقتل أحد منفذي الهجوم في برشلونة أثناء تبادل إطلاق النار مع الشرطة.

بدوره، أعلن رئيس الوزراء الإسباني، ماريانو راخوي، أن الإرهابيين لن ينتصروا على الشعب الإسباني الموحد، المحب للحرية والذي يرفض البربرية.

وكتب راخوي في تغريدة على موقع “تويتر” أن “الإرهابيين لن ينتصروا على الشعب الموحد الذي يحب الحرية ويرفض البربرية. وتقف إسبانيا كلها إلى جانب الضحايا وأسرهم”.

وفي سياق متصل، أفادت وكالة “رويترز” بأن تنظيم “داعش” الإرهابي (المحظور في روسيا وعدد من الدول) تبنى الهجوم في برشلونة، من خلال نشر بيان له بهذا الصدد عبر وسائل الدعاية التابعة له.

هذا، وقد اقتحمت شاحنة صغيرة حشدا من الناس بوسط مدينة برشلونة. وعقب حادثة الدهس وقع تبادل إطلاق النار بين الشرطة ومنفذي الهجوم. وقد أكدت الشرطة أنها تعتبر ما حدث عملا إرهابيا.