إطلاق نار وانتحار بإحدى المحاكم الفرنسية

 

أطلق أحد المحامين النار، اليوم الخميس، على نقيب المحامين بمحكمة بمنطقة مولان، بجهة “باريس الكبرى”، قبل أن ينتحر، وفقا لما ذكرته وسائل إعلام محلية.

وأوضحت المصادر ذاتها أن إطلاق النار جرى بمكتب النقيب داخل المحكمة، مشيرة إلى أن الضحية، الذي أصيب بعدة طلقات، لفظ أنفاسه الأخيرة في المستشفى، فيما انتحر المحامي بإطلاق النار على نفسه.

وأضافت المصادر أن الرجلين كانا على خلاف، مشيرة إلى أن المحامي كان قد تم توقيفه، لثلاث سنوات، من قبل هيئة المحامين بـ”مولان” لتوجيهه تهديدات إلى النقيب، كما منع من الولوج إلى محكمة المدينة، وهو المنع الذي رفع اليوم الخميس.

-فدوى وعلي-

 

شارك المقال

إقرأ أيضاً

الاستخبارات الداخلية بألمانيا تعمل على مراقبة الاسلاميين

أعلنت هيئة حماية الدستور (الاستخبارات الداخلية بألمانيا) أنها تراقب بقدر من القلق الاستراتيجيات الجديدة التي …